تأثير ألحمل على جسم المرأة

تأثير ألحمل على جسم المرأة

تأثير ألحمل على جسم المرأة يعد الحمل من اكثر العمليات الفسيولوجية التى تؤثر على جسد المرأة وعلى مظهرها الخارجى حيث تحدث هذة التغيرات نتيجة تأرجح نسبة هرمونات الحمل فى الدم حيث يزداد هرون الاستروجين ثم البروجسترون وايضا هرمون الرضاعة البرولاكتين وهرمونات اخرى مثل هرمون ال hcg

يتأثر جسد المرأة بالكامل نتيجة الحمل وتتمثل هذه التغيرات في

  • المظهر الخاجى حيث يزداد وزن الام كما يمكن ان يتساقط شعر الرأس وظهور حبوب فى الوجه والجسد كما انة من الممكن ظهور اعراض جلدية مثل الكلف او الكولازما

تأثير ألحمل على جسم المرأة

أسباب زيادة الوزن خلال فترة الحمل ؟

هناك اسباب كتيرة لزيادة وزن الام خلال فترة الحمل حيث يمكن ان يزداد وزن الام خلال تلك الفترة من9 الى 11 كيلوجرام وتتمثل الاسباب فى الاتى :

  1. زيادة حجم الرحم حيث يصل وزنة الى 1 كيلوجرام
  2. زيادة حجم الجنين الذى قد يصل الى 3.5 كيلو
  3. وجود المشيمة بداية من الشهر الثالث
  4. السائل الذى يحيط بالجنبن
  5. زيادة نسبة المياة فى جسد الام تأثير ألحمل على شكل المرأة
  • هل من الممكن ان ينتفخ الجسم فى اول الحمل ؟

نعم من الممكن ايضا ان يتفخ جسم المرأة اثناء الحمل وهناك اسباب كثيرة يمكن ان تؤدى الى ذلك منها ما هو طبيعى ويمكن تداركه ومنها ماهو مرضي فالطبيعى يحدث نتيجة زيادة المياة بالجسد خلال فترة الحمل او بسبب كبر حجم الرحم وضغطة على الوريد الاجوف السفلي مسببا انتفاخ الجزء السفلى

ومنها ما هو مرضى ويسمى بتسمم الحمل او الذولال

هل يزداد شعر الجسم مع الحمل ؟

نعم من الممكن ان يزداد شعر الجسم مع الحمل حيث يحدث ذلك نتيجة زيادة هرمونات الحمل مثل الاستروجين والبروجسترون واللذان بدورهما يتحولان الى هرمون الاندروجن والذى يقوم بزيادة نمو الشعر فى الجسد

هل يسبب الحمل ظهور الانيميا ؟

نعم من الممكن ان يسبب الحمل الانيميا نتيجة زيادة نسبة السوائل بالدم والتى تقوم بتخفيف كرات الدم الحمراء مسببة ظهور اعراض الانيميا

تأثير الحمل على نفسية المرأة

لا شك ان الحمل عامل قوي ومؤثر بشكل كبير على نفسية الأم حيث تتأثر نفسية الأم خلال فترة الحمل بصور كثيرة من التقلبات منها ماهو ايجابى وغيرة سلبي فمن اليوم الاول يمكن ان يظهر على الام الشعور بالحمل دون ظهور اي اعراض اخرى خاصة فى حملها الاول

فمن الممكن ان تشعر الأم بتناقض فى مشاعرها كما يمكن ان تشعر بالاكتئاب احيانا او القلق والأرق أو الخوف حيث يزادد الخوف نتيجة اشياء مصاحبة للحمل مثل قلة حركة الجنين او الخوف من احداث الولادة او عدم معرفة أو قلة المعرفة المتعلقة بالامهات تجاة الاطفال لديها وعند ظهور بعض المشاكل فى الحمل يزداد قلق الام خصوصا عند علمها بمضاعفات هذة المشاكل

كما انه من الممكن ايضا ا تشعر الزوجة بالرغبة فى وجود من يساندها خلال فترة الحمل خصوصا زوجها حيث تفضل ان يهتم بها من هوا قريب لها ولطفلها حيث ان العلاقة الطيبة بين الزوجين خلال فترة الحمل تترك انطباع جيد عند الزوجة مما يسبب لها سعادة نفسية على الرغم  من انها قد تكون تعانى خلال هذة الفترة بسبب مشكلة أخرى وعند شعور الام بالرضا والسعادة خلال فترة الحمل ينعكس ذلك بشكل ايجابى على الجنين يحث تترجم هذة المشاعر الى هرمونات سعادة فى جسد الام وبالتالى تصل الى الجنين والذى بدورة يصبح اكثر صحة كما يولد وينشاء فى اسرة صحية مما يقلل المشاكل النفسية لدية والتى قد تظهر علية خلال عمرة

ومن الممكن ايضا حدوث عدة أمراض نفسية خاصة بعد الولادة لدى الأم مثب قلق الاضطراب العام والأكتئاب او صدمات نفسية وهذة الامراض تحتاج الى زيارة دكتور متخصص

أضف تعليق